الصين تسلم بيلاروسيا “أخطر” نظام مدفعية صاروخية في أوروبا

الصين تسلم بيلاروسيا “أخطر” نظام مدفعية صاروخية في أوروبا

شؤون آسيوية-

أفادت صحيفة أمريكية، الأربعاء الفائت، بتلقي الجيش البيلاروسي وحدات جديدة من أنظمة المدفعية الصاروخية “بولونيز إم” التي تم تطويرها بالاشتراك مع الصين، مع الاحتفال بقبول الأصول الجديدة في حفل حضره رئيس الأركان العامة للقوات المسلحة، اللواء فيكتور جوليفيتش.
وقال وزير الدفاع في هذا الحدث: “إن قيادة دولتنا تركز بشكل كبير على تطوير القوات الصاروخية والمدفعية، والتعلم من الخبرة القتالية للجيوش المتحاربة”، مسلطًا الضوء على القدرات المتقدمة لـ”بولونيز إم”.
ويعتبر نظام “بولونيز إم” على نطاق واسع من أكثر أنظمة المدفعية الصاروخية قدرة في أوروبا، وليس له أي منافس قريب بين الأنظمة التي تنشرها الدول الأعضاء في حلف شمال الأطلسي أو روسيا. وأبرز ما يميزه هو نطاق الاشتباك الذي يصل إلى 300 كيلومتر، ما يمنحه مدى مماثل للصاروخ الباليستي “سكود-بي” ومرتين إلى ثلاث مرات أكثر من معظم أنظمة المدفعية الصاروخية الحديثة الأخرى.
وأشارت صحيفة “ميليتري ووتش” إلى أن تسريع عمليات الاستحواذ على أنظمة “بولونيز إم” يأتي في الوقت الذي بدأت فيه بيلاروسيا في وقت متأخر الاستثمار بشكل كبير في تحديث مخزون قواتها المسلحة، حيث تكمل الأصول الجديدة باستحواذها على أنظمة الصواريخ الباليستية “إسكندر-إم” البعيدة المدى من روسيا.