رويترز: الأنهار الجليدية تختفى بمعدل قياسى فى جبال الألب وتتسبب فى نزاع حدودى

رويترز: الأنهار الجليدية تختفى بمعدل قياسى فى جبال الألب وتتسبب فى نزاع حدودى

يشجون عربية-يبدو أن منطقة من أشهر وأكبر المناطق الجليدية في العالم تواجه مخاطر الذوبان، حيث أدى ذوبان نهر جليدى في جبال الألب إلى تغير الحدود بين سويسرا وإيطاليا، الأمر الذى جعل موقعًا جبليًا إيطاليًا محل نزاع، حسبما نشر موقع وكالة رويترز، وقال مصدر الخبر، إن الخط الحدودى بين البلدين يمتد على طول المنطقة التى تتدفق فيها المياه الذائبة على جانبي جبال الألب، سواء باتجاه سويسرا أو إيطاليا.

وأضاف: “لكن تراجع نهر ثيودول الجليدي في سويسرا يعني أن المياه الذائبة قد تسللت نحو ملجأ “ديل كيرفينو” الإيطالي القريب من قمة “تيستا غريجيا” الجبلية، التي يبلغ ارتفاعها 3480 مترا”
وقبل أيام، زار أحد السائحين مطعم الملجأ الإيطالي، فتساءل: “إذن، هل نحن في سويسرا؟”، وهو السؤال الذي يستحق الجواب حسب ما نشر في التقرير، على اعتبار أن الأمر ظل موضوع مفاوضات دبلوماسية بين البلدين، بدأت فى 2018، واختتمت فى منتصف العام الماضي، لكن تفاصيل الاتفاق لن تخرج إلى العلن قبل 2023، أى إلى حين المصادقة عليها من قبل الحكومة السويسرية.

والملجأ بنى عام 1984 على الأراضى الإيطالية، لكن ثلثه اليوم بات يقع في جنوب سويسرا من الناحية الفنية، وقال آلان ويتشت، كبير مسؤولي الحدود في وكالة رسم الخرائط الوطنية السويسرية “سويسستوبو”: “اتفقنا على تقسيم الفرق بيننا.. لم يخرج أي من الطرفين فائزين من المفاوضات، لكن على الأقل لم يخسر أحد”، في حين رفض الجانب الإيطالي التعليق بسبب ما وصفه بـ”الوضع الدولي المعقد”.
مصدر:رويترز