نيويورك تايمز: أفغانستان تتراجع بعد عام من حكم طالبان

نيويورك تايمز: أفغانستان تتراجع بعد عام من حكم طالبان

شجون عربية –
قالت صحيفة “نيويورك تايمز” الأميركية في تحقيق لها إنه بعد مرور عام على حكم حركة طالبان، بدا أن أفغانستان تتراجع إلى الوراء. بالنسبة للعديد من الأفغان – وخاصة النساء في المدن – كان الشعور بالخسارة مدمراً.

وأضافت الصحيفة أنه تم التراجع عن عقدين من الإصلاحات التي مولتها الولايات المتحدة، من خلال القيود المتزايدة على الحياة اليومية، والتي فرضتها تكتيكات الدولة البوليسية مثل عمليات التفتيش في المنازل والاعتقالات التعسفية. كما تم تقييد الدخول إلى المدارس والوظائف مرة أخرى على النساء. وتم حظر الموسيقى وفرض إلزامية إطلاق اللحية للرجال – وهو صدى لأول حكم لحركة طالبان في تسعينيات القرن العشرين.

وقالت زكية زحادات، 24 سنة، التي كانت تعمل في وزارة حكومية بعد حصولها على شهادة جامعية: “الآن انتهى كل شيء”. وقالت إنها في الغالب محصورة في منزلها هذه الأيام. لقد فقدنا القدرة على اختيار ما نريد”.

وأشارت الصحيفة إلى أن العزلة الدولية تؤدي إلى تفاقم الأزمة الاقتصادية والإنسانية في أفغانستان، والتي قد تتفاقم بعد أن اتهم مسؤولون أميركيون هذا الشهر حركة “طالبان” بإيواء زعيم تنظيم القاعدة أيمن الظواهري.

واعتبرت الصحيفة أن البلاد هي في وضع أفضل بطريقة واحدة: إنها تعيش في سلام إلى حد كبير بعد عقود من الحرب التي قلبت حياة الأفغان الريفيين على وجه الخصوص.
المصدر:الميادين نت