كوريا الشمالية تنتقد قرارات الأمم المتحدة التي تدين برنامجها النووي

كوريا الشمالية تنتقد قرارات الأمم المتحدة التي تدين برنامجها النووي

شؤون آسيوية-

نددت كوريا الشمالية أمس الجمعة بالجمعية العامة للأمم المتحدة، لإصدارها مؤخرا قرارات تدين التجارب النووية التي أجرتها بيونغ يانغ وتدعو كوريا الشمالية إلى التخلي عن برنامجها للأسلحة النووية.

وأصدرت الجمعية العامة للأمم المتحدة عدة قرارات يوم الاثنين الماضي (بتوقيت نيويورك)، أدانت فيها التجارب النووية الست التي أجرتها كوريا الشمالية، وحثتها على الالتزام بقرارات مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة والتي تحظر برامجها النووية والصاروخية.

وندد “جو تشول-سو”، المدير العام للمنظمات الدولية في وزارة الخارجية الكورية الشمالية، بقرارات الأمم المتحدة، قائلا في بيان إن بلاده ستمارس حقوقها «السيادية المشروعة بالكامل» في المستقبل.

وقال “جو” في مؤتمر صحفي: «تحمل (القرارات) مضمونا ينتقد كوريا الشمالية لإجراءاتها لتعزيز قدرات الدفاع عن النفس والتي تقع ضمن الحقوق السيادية لدولتنا. ومن ثم، أعرب وفد كوريا الشمالية عن معارضته القوية وصوت ضده».

وقال المسؤول إن كوريا الشمالية ستمارس «حقوقها السيادية بغض النظر عما قد يقوله الآخرون»، متعهدا باتخاذ جميع الخطوات اللازمة لتحقيق هذه الغاية.

وكان الزعيم الكوري الشمالي “كيم جونغ-أون” قد دعا إلى «زيادة هائلة» في الترسانة النووية للبلاد وتطوير الصواريخ الباليستية العابرة للقارات.

 

وكالة يونهاب للأنباء