الجمعية الوطنية تتبنى قرارا بشأن تجارة الأسلحة بين كوريا الشمالية وروسيا

الجمعية الوطنية تتبنى قرارا بشأن تجارة الأسلحة بين كوريا الشمالية وروسيا

شؤون آسيوية-

اعتمدت الجمعية الوطنية أمس الجمعة قرارا يدعو إلى وقف صفقات الأسلحة بين كوريا الشمالية وروسيا.

وتم تمرير القرار، الذي اقترحه النائب “تيه يونغ-هو” من حزب سلطة الشعب الحاكم، بأغلبية 138 صوتا مقابل رفض صوت واحد وامتناع 13 نائبا عن التصويت.

ويدعو القرار إلى الوقف الفوري لصفقات الأسلحة بين البلدين الجارين، ويحث روسيا على التنفيذ الدقيق لعقوبات مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة المفروضة ضد كوريا الشمالية.

وجاء هذا القرار وسط الشكوك في أن روسيا ربما تكون قد قدمت مساعدة فنية للقمر الصناعي للتجسس العسكري الذي أطلقته كوريا الشمالية، مقابل تقديم بيونغ يانغ المدفعية والذخائر إليها لاستخدامها في حربها في أوكرانيا.

كما تبنى البرلمان الكوري قرارا منفصلا يحث على التوصل إلى حل سلمي للصراع المسلح بين إسرائيل وحركة حماس الإسلامية المسلحة.

وفي القرار، نددت الجمعية الوطنية بهجمات حماس على المدنيين، ودعت إلى إطلاق سراح المدنيين المحتجزين، وحثت على وقف سلمي لإطلاق النار.

وكالة يونهاب للأنباء