الرئيس الفلبيني يتوقع “شراكة أكبر وأعمق وأقوى” مع الصين

الرئيس الفلبيني يتوقع “شراكة أكبر وأعمق وأقوى” مع الصين

شؤون آسيوية- قال الرئيس الفلبيني فرديناند روموالديز ماركوس جونيور يوم الخميس إن “تعزيز العلاقات” بين الفلبين والصين “لا يمكن إلا أن يمهد الطريق إلى شراكة أكبر وأعمق وأقوى”.

وصرح ماركوس بذلك بعد عودته إلى مانيلا بعد زيارة دولة “مثمرة” للصين استمرت ثلاثة أيام.

وتوقع ماركوس، الذي وصف الصين بأنها “شريك ثنائي مهم” تعزيز العلاقات الثنائية في العديد من المجالات، بما في ذلك الزراعة والتعليم والطاقة والبيئة والبنية التحتية والعلوم والتكنولوجيا والتجارة والتبادلات الشعبية.

وقال ماركوس إنه “بينما نبدأ فصلا جديدا من علاقاتنا الثنائية” فإن الفلبين والصين تشتركان في الالتزام بضمان أن كلا الجانبين “سيواصلان المسار الإيجابي لعلاقاتنا”، التي تم الارتقاء بها إلى مستوى التعاون الاستراتيجي الشامل منذ 2018.

وقال “إننا أكثر استعدادا للتعاون كلما أمكن ذلك”.
المصدر: شينخوا